كيف أحول مهارتي إلى مشروع مربح؟

تسألني نور في خانة التعليقات سؤالاً أجبته لكنني أحببت أن أتعمق فيه وأصوره لحلقة الأسبوع. تقول نور: رسالتي هي أني أساعد الناس وأفيدهم قد ما أقدر وألهمهم بشكل عام… وعندي أشغاف كثيرة مثل التصميم والقراءة والكتابة وتعلم لغات…. بس كيف ممكن أسوي مشروع يشمل هذه الأشغاف؟ في حلقة اليوم أتحدث عن كيف تحوّل مهاراتك إلي مشروع مربح. تابع الحلقة من هنا. مراحل تطوير المشروع تحتاج … متابعة قراءة كيف أحول مهارتي إلى مشروع مربح؟

قصتي مع البدايات الصغيرة

قبل 15 عاماً تعلمت من دروس الفوتوشوب على المواقع والمنتديات. كانت هذه هوايتي التي أستمتع بها وأقضي بها الساعات والساعات. وخلال سنوات قليلة جربت أن أقدم خدمات التصميم تجارياً. كان الموضوع جديداً علي ومزعجاً جداً، لأنني كنت مبتدئاً في التعامل مع الناس. بسبب طبيعتي الانطوائية، كنت أخجل من التواصل معهم بوضوح فيما يخص رسوم الخدمة. وكنت أنتظر أياماً طويلة بدون أن أخبرهم أنه حان وقت … متابعة قراءة قصتي مع البدايات الصغيرة

ما هي رسالتك؟

رجعت قبل يومين من إجازة، حيث قضيت العيد مع زوجتي في طبيعة صلالة، سلطنة عمان. وحجزنا الرحلة عن طريق مشروع لفتاة عمانية. مشروعها اسمه Wanderlust، وهو مختص في في تنظيم رحلات طبيعية لعمان، تشمل السكن والمواصلات. الكثير من المبادرين، وقد تكون أحدهم، لا يدرك معنى الرسالة (mission) بشكل عملي وواقعي. فقد يضع معاني فضفاضة أو مبادئ مثالية مثل “النهضة بالأمة” أو “نشر الحب والسلام”، ولكن … متابعة قراءة ما هي رسالتك؟

أهم عامل لنجاح مشروعك الصغير

أهم عامل لنجاح أي مشروع صغير هو التسويق. يقول تي هارف إيكر يجب أن تعطي 80% من وقتك وطاقتك ومالك للتسويق، وبقية الـ 20% للأنشطة الأخرى. ربما ترى هذه النسبة كبيرة، إلا أننا حتى لو اختلفنا عليها لن نختلف على الفكرة الأساسية منها. المشروع الناجح هو المشروع الذي يعتمد على التسويق الناجح. التسويق ليس إزعاج الناس برسائل وعروض ودعايات. هذه أساليب تكتيكية قصيرة المدى. التسويق … متابعة قراءة أهم عامل لنجاح مشروعك الصغير

ما هو مشروعك؟

في عصر وفرة المعلومة، والموارد، والتسهيلات.. ما هو مشروعك؟ شاركني في الأسفل. على فكرة، لتحصل على خطوات عملية تساعدك في تأسيس مشروع شغفك، اشترك في قائمة البرودكاست في الوتساب. أرسل لي الآن اسمك برسالة وتساب على رقمي 98568899 965+ متابعة قراءة ما هو مشروعك؟

أعطني سمكة. لا تعلّمني كيف أصطاد!

هناك مثل شائع في مجال التنمية الذاتية وهو “لا تعطني سمكة ولكن علّمني كيف أصطاد.” في كتاب The $100 Startup يقول المؤلف أن هذا المثل يمثل معنى نبيلاً ولكنه لا يصلح للبزنس. في البزنس أعطِ الناس الأسماك لتربح. عندما تعطيهم الأسماك سوف يدفعون لك مالهم لأنهم يشترون بذلك الوقت والجهد. الكثير منا كمبادرين نخطط لمشاريع ونغوص في التفاصيل قبل أن نعرف ما هي الأسماك التي … متابعة قراءة أعطني سمكة. لا تعلّمني كيف أصطاد!

هل سعيك للكمال يعيقك أم ينمّيك؟

في الأسبوع الماضي تعاملت مع مطبعة لطباعة بزنس كارد لي شخصياً. بعد أيام تمت الطباعة وكان اللون مختلفاً، تصميمي خلفيته رمادية والمطبعة طبعت لوناً بنيّاً. وبعد الاتصال عليهم وافقوا على طباعة البزنس كارد مرة أخرى باللون الرمادي. وفعلاً طبعوه بخلفية رمادية لكن بدرجة تختلف عن الدرجة التي سلّمتها لهم. في المرة الأولى لم أفوّتها. في المرة الثانية فوّتها. لماذا؟ لأن العمل أهم من التفاصيل الصغيرة … متابعة قراءة هل سعيك للكمال يعيقك أم ينمّيك؟